أخبار العالم / المصرى اليوم

تحليق قاذفتي «بي-1 بي لانسر» فوق كوريا الجنوبية

أجرت قاذفتا «بي-1 بي لانسر» أمريكيتان أسرع من الصوت تدريبا مشتركا، الخميس، مع مقاتلات يابانية وكورية جنوبية حسبما ذكرت القوات الجوية الأمريكية وذلك في سياق توتر إقليمي.

وأقلعت القاذفتان الأمريكيتان من قاعدة أندرسون الجوية في جزيرة جوام الأمريكية في المحيط الهادئ، وتوجهتا إلى غرب اليابان حيث انضمت إليهما مقاتلات يابانية، وفق ما أوضحت القوات الجوية الأمريكية، في بيان.

وأضاف البيان أنّ القاذفتين «حلّقتا لاحقًا فوق كوريا الجنوبية للانضمام إلى المقاتلات الكورية الجنوبية في البحر الأصفر»، مشيرا إلى أن كل المقاتلات عادت فيما بعد إلى قواعدها، وقال إنّ هذه المناورة كان مخططاً لها منذ فترة طويلة في إطار «الوجود المستمرّ للقاذفات» في المحيط الهادئ، وإنّ الأمر لا يتعلق بـ«الردّ على أيّ أحداث» تجري في المنطقة.

ومع ذلك، فإنّ هذه المناورة تأتي بعد أقل من شهر من استعراض ليليّ للقوة شاركت فيه مقاتلات تابعة لليابان وكوريا الجنوبية، وعادةً ما تدين كوريا الشمالية تحليق قاذفات «بي-1 بي» وتعتبر ذلك بمثابة الاستعداد لشن هجمات.

وقالت وكالة الأنباء الرسمية الكورية الشمالية، الجمعة، إن «الواقع يدل بوضوح على أن الأمبرياليين الأمريكيين هم الذين يفاقمون الوضع في شبه الجزيرة الكورية ويسعون إلى إشعال حرب نووية».

يأتي ذلك في وقت رجحت فيه تقارير إعلامية الخميس نقلا عن وكالة التجسس الكورية الجنوبية أن تكون بيونج يانج بصدد إجراء تجربة صاروخية جديدة قبل أيام فقط من زيارة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إلى شبه الجزيرة الكورية المقسمة.

وتشمل زيارة ترامب اليابان وكوريا الجنوبية والصين وفيتنام والفلبين وتمتد من 3 إلى 14 نوفمبر ضمنا.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

انت الان تتصفح خبر بعنوان تحليق قاذفتي «بي-1 بي لانسر» فوق كوريا الجنوبية ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا المصرى اليوم

قد تقرأ أيضا