الارشيف / أخبار العالم / بوابة الشروق

«حسم» تتبنى تفجير سفارة ميانمار.. وتتوعد العالم بمزيد من العمليات

أعلنت حركة "حسم"، في بيان أصدرته منذ قليل، مسؤوليتها عن استهداف سفارة ميانمار، بعبوة ناسفة، السبت الماضي، قائلة إن عملية الاستهداف جاءت ردًا على عمليات القمع والتدمير التي تعرض لها مسلمي الروهينجا.

وأضافت الحركة أن هذه العملية هى رسالة تحذيرية لميانمار، وأن مصالحها ستكون مستباحة بالكامل، حال استمرار عمليات القمع، وأن هذه العملية مشاركة من الحركة لمسلمي الروهينجا في همومهم وآلامهم، متوعدة العالم بمزيد من العمليات حال استمرار الأنظمة القمعية على حد قول الحركة.

حركة "حسم" التابعة لجماعة الإخوان، أعلنت مسؤوليتها عن اغتيال "العزازي"، الذي بدأ عمله أمين شرطة أمام نيابة أمن الدولة العليا، وكان معروفًا لأفراد جماعة الإخوان المسلمين، بحكم احتكاكه الدائم معهم من بداية عام 2003، ومسؤوليته عن تأمين عرض المتهمين أمام نيابة أمن الدولة، وكانت بدايته في قضية مليشيا الإخوان، والتي كان مسؤولًا فيها عن تأمين عرض خيرت الشاطر، و38 آخرين من قيادات الجماعة على النيابة وتم ترقيته بعد ذلك لضابط شرطة بعد حصوله على كلية الحقوق.

كما انتهت النيابة العسكرية من تحقيقاتها مع 304 من أعضاء حركة حسم، لاتهامهم بارتكاب 14 واقعة أشهرها، محاولتي اغتيال الدكتور علي جمعة، مفتي الجمهورية الأسبق، والمستشار زكريا عبد العزيز عثمان، النائب العام المساعد الأسبق ومساعد وزير العدل لقطاع مكافحة الفساد حاليًا.

وتنسب تحقيقات نيابة أمن الدولة العليا إلى حركة حسم ارتكاب 17 واقعة، استهدفت قتل ضباط جيش وشرطة وشيوخ أزهر ورجال قضاء ونيابة عامة، مضيفة أن مسؤول غرفة العمليات المركزية للحركة ويدعى أحمد محمد عبد الحفيظ، هارب إلى تركيا، ويعاونه عدد من أفراد جماعة الإخوان من بينهم علي بطيخ، ومجدي شلش، ومحمد أحمد عبد الهادي.

انت الان تتصفح خبر بعنوان «حسم» تتبنى تفجير سفارة ميانمار.. وتتوعد العالم بمزيد من العمليات ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا بوابة الشروق

قد تقرأ أيضا