عملية عسكرية لأمريكا في بحر العرب.. ماذا ستفعل حاملة أبراهام في الخليج؟

مصر العربية 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

وسط حالة من التوتر والارتباك في منطقة الشرق الأوسط، وتزامنا مع الحشد العسكري الأمريكي في المنطقة، نشر فريق التواصل التابع لوزارة الخارجية الأمريكية، اليوم الأربعاء، مقطع فيديو لعمليات مشتركة للقوات البحرية الأمريكية الموجودة في سواحل منطقة الخليج العربي حالياً تتقدمها حاملة الطائرات أبراهام لينكولن.

 

وقال فريق التواصل في تعليق على مقطع الفيديو الذي نشره: "حاملة الطائرات الأمريكية آبراهام لینکولن وقوة المهام القاصفة، وسفينة الهجوم البرمائية كيراساج تنفذ عمليات مشتركة في بحر العرب من أجل زيادة القدرة القتالية والاستعداد البحري، ولردع الأعمال المزعزعة للاستقرار التي تهدد قوات ومصالح الولايات المتحدة في المنطقة".

 

وسبق أن قال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو: "ستواصل الولايات المتحدة ممارسة الضغط على النظام في طهران، حتى تستعد قيادته للعودة إلى صفوف الدول المسؤولة".

 

وتأتي هذه الأنباء في الوقت الذي يستمر فيه التوتر بين الولايات المتحدة الأمريكية وإيران،ودفع البنتاجون بقوات إلى المنطقة منذ مطلع الشهر الجاري، في استعدادات لأي أعمال عدائية لإيران على أهداف أمريكية أو تهديد لمصالحها في المنطقة.

 

وتشهد المنطقة وتيرة مباحثات مكثفة بين دول الخليج ووفود غربية، في ظل تصاعد التوتر بين إيران والولايات المتحدة، منذ انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي المبرم في 2015، قبل فرضها عقوبات على طهران.

 

وفي مايو الجاري أعلن البنتاجون إرسال حاملة الطائرات "أبراهام لنكولن"، وطائرات قاذفة إلى الشرق الأوسط، بزعم وجود معلومات استخباراتية حول استعدادات محتملة من قبل إيران لتنفيذ هجمات ضد القوات أو المصالح الأمريكية.

 

وحذّرت كلٌ من بريطانيا وألمانيا والاتحاد الأوروبي وفرنسا وروسيا من خطورة التصعيد مع نفي كلا الطرفين رغبتهما ببدء الحرب، ونشر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، عبر حسابه على "تويتر" تغريدة أمس ذكر فيها أن إيران لا بد سترغب بالحوار قريبًا.

 

 

تجدر الإشارة إلى أن كل السيناريوهات والاحتمالات تؤكد قرب الهجوم الأمريكي على مواقع لإيران، خصوصا وأن الأحداث والتهديدات الأخيرة تلمح لمواجهة مسلحة.

 

وقبل أيام، قالت صحيفة نيويورك تايمز إن وزير الدفاع الأميركي بالوكالة باتريك شاناهان قدّم خطة عسكرية مطورة إلى إدارة الرئيس دونالد ترامب، تشمل إمكانية إرسال 120 ألف جندي إلى الشرق الأوسط إذا هاجمت إيران قوات أميركية بالمنطقة أو سرّعت وتيرة العمل لإنتاج أسلحة نووية.

 

وأعاد هذا التوتر إلى الأذهان أجواء الحروب الثلاثة التي عاشتها منطقة الخليج أعوام 1980 - 1988 بين العراق وإيران، والثانية حرب الكويت عام 1990 - 1991، والثالثة خلال غزو العراق عام 2003، لتنذر هذه الأجواء بحرب رابعة في الأفق.

 

 

انت الان تتصفح خبر بعنوان عملية عسكرية لأمريكا في بحر العرب.. ماذا ستفعل حاملة أبراهام في الخليج؟ ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا مصر العربية

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق