مصرع 41 شخصًا.. القصة الكاملة لاحتراق أول طائرة روسية مدنية

مصر العربية 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

في كارثة مروعة، لقى 41 شخصًا مصرعهم، في حادث احتراق طائرة الركاب، الذي وقع بمطار  "شيريميتيفو" في موسكو.

 

وقالت الناطقة الرسمية باسم لجنة التحقيقات الفيدرالية الروسية سفيتلانا بيترينكو إن " طائرة الركاب التي كانت وجهتها موسكو،  مورمانسك، احترقت وعلى متنها 78 شخصًا، بما في ذلك أفراد الطاقم".

 

وتابع العالم، مساء أمس مشاهد مروعة، ونادرة الحدوث، لحريق طائرة روسية على مدرج الهبوط أسفر عن مقتل العشرات، في مطار قرب العاصمة موسكو، فيما تلاحقت التفاصيل بشأن الحادث المأساوي.

 

وقُتل 41 شخصا على الأقل، بينهم طفلان، إثر الهبوط الاضطراري لطائرة تابعة لشركة "أيروفلوت" الروسيّة، واندلاع حريق فيها، وفق ما أعلن المحقّقون.

 

اشتعال النيران

 

 

وأضافت بيترينكو: "وفقا للبيانات المحدثة المتاحة للتحقيق، فقد نجا حتى الآن 37 شخصا، بينما لقي باقي ركاب الطائرة وعددهم 41 شخصا مصرعهم".

 

وكانت النيران اشتعلت في طائرة ركاب في مطار "شيريميتيفو" بموسكو أثناء محاولتها الهبوط والتي كانت متجهة من موسكو إلى مورمانسك.

 

ووفقا لقناة "360" على التيليغرام، فإن سبب الحادث هو حريق على متن الطائرة.

 

ويشار إلى أن الطائرة عادت أدراجها مسرعة بعد إقلاعها من موسكو متوجهة إلى مدينة مورمانسك، بسبب حريق شب في محركها.

 

تعليق بوتين

 

ووجه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين السلطات المعنية بالبدء في التحقيق في الحادث.

 

وقال المتحدث باسم الكرملين ديميتري بيسكوف لوكالة "سبوتنك" إن "الرئيس أحيط علما بحادث الطائرة في مطار شيريميتيفو، وأصدر التعليمات اللازمة للبدء في تحقيق بعناية في هذا الحادث، وكذلك توفير المساعدات اللازمة لكل من يحتاجها".

 

وأضاف بيسكوف "الرئيس أعرب عن خالص تعازيه لعائلات الضحايا وأقاربهم".

 

بيان الشركة

 

 

وكانت شركة إيرفلوت الروسية أعلنت السيطرة على الحريق، وذكرت الشركة في بيان إن "طائرة إيرفلوت تؤكد المعلومات حول اشتعال محرك الطائرة في عقب هبوطها في مطار شيريميتفيو، خلال الرحلة إس يو 1492".

 

 وأوضحت الشركة أن الطائرة "اضطرت للهبوط اضطراريا لأسباب تقنية".

 

كما ذكرت الشركة أن "هناك مصابين جراء الحادث، وأن المسافرين أضطروا إلى مغادرة الطائرة عبر سلالم الطوارئ".

 

وأظهرت أشرطة مصوّرة، نُشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، الطائرة تحاول الهبوط في مطار شيريميتييفو الدولي في موسكو.

 

كما أظهرت أشرطة أخرى ركّاباً يُسارعون إلى القفز هربا منها، بعد اشتعال النيران فيها، وتصاعد دخان أسود كثيف.

 

وقالت لجنة المحقّقين في بيان إنّه "كان هناك على متن الطائرة 78 شخصا، بينهم أفرادها".

 

 وأضافت اللجنة أنه "وفقاً للمعلومات المحدّثة" التي في حوزة المحقّقين حتى الآن "فقد نجا 37 شخصاً"، وكانت حصيلة سابقة أشارت إلى وجود 13 قتيلاً فقط من بين الركاب الـ78.

 

تحقيق جنائي

 

 

وقال مصدر لوكالة إنترفاكس إنّ "الطائرة وجهت نداء استغاثة بعد إقلاعها.

 

لقد حاولت القيام بهبوط اضطراري لكنّها لم تنجح في المرّة الأولى، وفي المرة الثانية اصطدم هيكلها بالأرض واندلعت فيها النيران".

 

وكانت الطائرة، وهي من طراز سوبرجيت 100"، وهي أول طائرة مدنيّة روسيّة الصنع بعد الحقبة السوفياتية، تسير رحلة بين موسكو ومورمانسك.

 

وذكر موقع "فلايت رادار" المتخصص أن الطائرة أقلعت الساعة 18:03 (15:03 ت غ). وتحدّث قبطانها عن تعرّضها لحادث أثناء التحليق في الساعة 18:11، أي بعد 7 دقائق فقط من الإقلاع، قبل أن يوجّه نداء استغاثة في الساعة 18:25.

 

وأوضحت لجنة التحقيق الروسية في بيان أن "تحقيقاً جنائياً فُتح"، في وقت لا تزال أسباب الحريق مجهولة، فيما قالت وكالة ريا نوفوستي إنّه قد يكون ناتجاً عن خلل في نظام الكهرباء.

انت الان تتصفح خبر بعنوان مصرع 41 شخصًا.. القصة الكاملة لاحتراق أول طائرة روسية مدنية ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا مصر العربية

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق