اقتصادية هندية تدعو لفرض حد أدنى من الضرائب على الشركات العالمية

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

اقترحت أستاذة اقتصاد هندية فرض حد أدنى عالمى فعال لضريبة على الشركات متعددة الجنسيات يتراوح بين 20٪ و25٪.

وقالت الدكتورة جاياتى جوش، أستاذة علوم الاقتصاد بجامعة جواهرلال نهرو، فى نيودلهى، عضو اللجنة المستقلة لإصلاح ضرائب الشركات العالمية، فى مقال لها بعنوان «كيفية فرض الضريبة على الشركات متعددة الجنسيات»، إن الشركات متعددة الجنسيات، والشركات الرقمية على وجه الخصوص، استغلت لوقت طويل جدا القواعد الحالية لتجنب دفع الضرائب فى البلدان التى تمارس فيها الكثير من أعمالها، لكن ظهرت مؤخرًا علامات مشجعة تشير إلى أن فكرة فرض ضريبة عالمية على أرباح هذه الشركات تكتسب قوة.

وذكرت أن «إدخال حد أدنى عالمى فعال للضريبة على الشركات متعددة الجنسيات يتراوح بين 20٪ و25٪، كما تدعو اللجنة المستقلة- سوف يضعف بشدة الحوافز المالية لهذه الشركات لاستخدام ما يسمى بتسعير التحويل بين شركاتها الفرعية لتحويل الأرباح المسجلة إلى البلدان منخفضة الضرائب»، وأكدت جاياتى أن من شأن الحد الأدنى العالمى أن ينهى السباق نحو الأسفل؛ حيث تخفض البلدان معدلات ضرائبها الوطنية من أجل جذب الاستثمار من جانب الشركات متعددة الجنسيات، ويمكن بعد ذلك تخصيص إيرادات الضرائب العالمية هذه بين الحكومات وفقًا لعوامل مثل حجم مبيعات الشركة فى كل بلد، وحجم التوظيف، وعدد المستخدمين الرقميين، بدلاً من تحديد المكان الذى تقرر فيه الشركات متعددة الجنسيات تحديد موقع عملياتها الرئيسية وموضع إنتاج الملكية الفكرية.

وقالت إنه على الرغم من أن خبراء الضرائب وصانعى السياسات رفضوا فى البداية اقتراح الحد الأدنى؛ باعتباره غير عملى، فالرافضون السابقون يدركون الآن صحة هذا النهج.

وأكدت الخبيرة الهندية أن خسائر الإيرادات التى تتكبدها الحكومات محيرة للعقل، وقدّر صندوق النقد الدولى أن دول منظمة دول التعاون الاقتصادى والتنمية قد تخسر 400 مليار دولار من عائدات الضرائب كل عام بسبب تحويل الأرباح، وتخسر دول خارج منظمة التعاون الاقتصادى والتنمية نحو 200 مليار دولار أخرى، كما يشير تقرير الأمم المتحدة لتمويل التنمية المستدامة لعام 2019 إلى أن تجنب الضرائب يصيب البلدان النامية بشدة.

وأشارت إلى أن الرقمنة تجعل من الصعب للغاية تحديد مكان الإنتاج؛ ونتيجة لذلك لا ترتبط إيرادات الشركات متعددة الجنسيات الرقمية عادة بأرباحها المبلغ عنها وفاتورة الضريبة الناتجة عنها، وعلى سبيل المثال، لم تدفع «أمازون» أى ضريبة فيدرالية فى الولايات المتحدة على مدار العامين الماضيين، وفى عام 2018، حققت الشركة أكثر من 232 مليار دولار من العائدات فى جميع أنحاء العالم، ولكنها سجلت أرباحًا بلغت 9.4 مليار دولار فقط، وقد اقترحت منظمة دول التعاون الاقتصادى والتنمية قواعد موحدة لفرض ضرائب على الشركات الرقمية عبر البلدان الأعضاء فيها، بناءً على التدابير المقترحة بالفعل فى الاتحاد الأوروبى.

انت الان تتصفح خبر بعنوان اقتصادية هندية تدعو لفرض حد أدنى من الضرائب على الشركات العالمية ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق