أخبار العالم / بوابة الشروق

وزير الخارجية الفرنسى يزور ليبيا للضغط من أجل تنفيذ اتفاق باريس

أعلن وزير الخارجية الفرنسى جان إيف لودريان، أمس، أنه سيتوجه إلى ليبيا «قريبا جدا» للضغط على الأطراف المتحاربة لدعم خريطة الطريق التى تم الاتفاق عليها بشكل مبدئى فى باريس خلال شهر يوليو الماضى.

واتفق رئيس المجلس الرئاسى لحكومة الوفاق الوطنى، فائز السراج، والقائد العام للجيش الوطنى الليبى المشير خليفة حفتر خلال لقاء جمعهما برعاية الرئيس الفرنسى إيمانويل ماكرون فى باريس يوم 25 يوليو الماضى، على وقف إطلاق نار مشروط والعمل على إجراء انتخابات خلال الربيع المقبل.

وقال لودريان فى كلمة لسفراء فرنسيين: «سأسافر إلى ليبيا قريبا جدا لضمان المتابعة بعد هذا الاجتماع وللحصول على دعم كل الأطراف للإعلان الذى تم تبنيه آنذاك»، بحسب وكالة «رويترز» للأنباء.

وأضاف لودريان أن «فرنسا وآخرون عليهم مسئولية محددة فى ليبيا لمساعدة هذا البلد فى تعزيز الوحدة والاستقرار». ورفض دبلوماسيون تحديد موعد سفر لودريان لأسباب أمنية.

وسعت فرنسا، التى لعبت دورا بارزا فى الحملة الجوية لحلف شمال الأطلسى «الناتو» التى ساعدت مقاتلى المعارضة على الإطاحة بالعقيد الليبى الراحل معمر القذافى، للعب دور أكبر فى ليبيا اعتقادا منها بأن الجهود الدبلوماسية أصابها الجمود وأنها تستطيع ملء هذا الفراغ فى عهد الرئيس الجديد إيمانويل ماكرون.

وأثارت المبادرة الفرنسية غضب مسئولين فى إيطاليا التى سبق وقادت المساعى لإحلال السلام فى مستعمرتها السابقة كما أنها تتحمل العبء الأكبر من الموجات المتلاحقة من المهاجرين الأفارقة الذين يعبرون البحر المتوسط انطلاقا من ليبيا.

انت الان تتصفح خبر بعنوان وزير الخارجية الفرنسى يزور ليبيا للضغط من أجل تنفيذ اتفاق باريس ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا بوابة الشروق

قد تقرأ أيضا