التشيك تناقش التواجد العسكري في أفغانستان بعد مقتل أربعة من جنودها

بوابة الشروق 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

شهدت جمهورية التشيك نقاشا مكثفا حول المشاركة العسكرية للبلاد في أفغانستان، وذلك بعد مقتل أربعة جنود في كابول خلال أقل من ثلاثة أشهر.

وقال وزير الخارجية السابق لوبومير زاوراليك في البرلمان اليوم الثلاثاء " لا أريد أن أري مزيد من الجنود يلتقون حتفهم" مطالبا بإعادة 350 جنديا تشيكيا المتواجدين في أفغانستان. وأشار زواراليك - 62 عاما- إلى أنه لا توجد نهاية في الأفق لهذا الصراع.

وكان جندي تشيكي ضمن قوات حلف شمال الأطلسي (الناتو) قد قتل أمس الاثنين في إقليم هيرات بغرب أفغانستان، في حين أصيب جنديان آخران.

وقال رئيس الاركان التشيكي أليش أوباتا إن رجلا يرتدي زي القوات الأمنية الأفغانية هو الذي نفذ الهجوم.

وبدأ النقاش في جمهورية التشيك عندما قتل ثلاثة جنود في هجوم انتحاري بشرق أفغانستان في أغسطس الماضي.

وكان البرلمان في براغ قد وافق في يونيو الماضي على مد فترة تواجد القوات وزيادة أعداد الجنود في الدولة التي يمزقها الصراع.

ودافع الرئيس التشيكي ميلوس زيمان عن التواجد العسكري في التشيكي، حيث قال إن " هؤلاء الرجال الشجعان" يحاربون من أجل جميع مواطني التشيك، بحسب ما قاله المتحدث باسمه.

انت الان تتصفح خبر بعنوان التشيك تناقش التواجد العسكري في أفغانستان بعد مقتل أربعة من جنودها ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق