اختقاء «جمال خاشقجي».. تطورات القضية لحظة بلحظة

مصر العربية 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

مع مرور اليوم العاشر على اختفائه، مازال مصير الصحفي السعودي جمال خاشقجي مجهولا، وذلك منذ دخوله القنصلية السعودية باسطنبول يوم 2 أكتوبر الجاري، لإنجاز أوراق خاصة تتعلق بزواجه المقبل.

 

ومع تزايد الضغط الغربي على السعودية بشأن اختفاء خاشقجي، خرجت عدة عربية تعلن دعمها الشديد لموقف المملكة ضد ما سمتها الحملات الإعلامية الغربية ضدها، فيما لازالت قطر ودول المغرب العربي صامتة ولم تعلن موقفها بعد.

 

وجاءت أبرز الدول الداعمة كانت الإمارات والبحرين ومصر والأردن وفلسطين ولبنان وعمان والبحرين والسودان وجيبوتي.

 

مصر

 

ففي مصر أعلن المتحدث باسم الرئاسة المصرية أحمد حافظ عن متابعة مصر لتداعيات وتفاصيل الأمة وتشديدها على ضرورة الكشف عن الحقيقة من خلال تحقيق شفاف، والتحذير كذلك من استباق الأحداث وتوجيه الاتهامات جزافاً، كما من استغلال القضية سياسياً ضد المملكة.

 

الأردن

 

في حين أكد الأردن على لسان المتحدثة باسم حكومته، جمانة غنيمات، أنه سيقف إلى جانب المملكة في وجه الشائعات التي تستهدفها، كما تحدثت عن دعم بلادها للموقف السعودي الذي يغلب الحكمة والعقل في البحث عن الحقيقة.

 

الإمارات

 

أما في الخليج العربي فقد أعلنت الإمارات الشريك الاستراتيجي للسعودية والحليف في اليمن عن تضامنها مع المملكة ضد كل محاولات المساس بسياستها وموقعها ومكانتها الإقليمية.

 

البحرين

 

ولم تبتعد البحرين عن هذا الموقف، فهي أيضاً عبرت عن وقوفها إلى جانب السعودية في وجه محاولات النيل منها، معتبرة أن المملكة ركيزة أمن واستقرار في العالمين العربي والإسلامي، كما أكدت على وقوفها مع المملكة في كل ما تنتهجه من سياسات رشيدة وما تبذله من جهود جبارة لأجل مواجهة مختلف التهديدات والمخاطر التي تحدق بالمجتمع الدولي وفي مقدمتها التطرّف والارهاب، ومساعيها الحثيثة لتعزيز التعاون الدولي على مختلف المستويات السياسية والاقتصادية والأمنية بما لديها من امكانيات هائلة ومقومات كبيرة تسخرها في تعزيز السلام والاستقرار في مختلف أنحاء العالم، بحسب الخارجية البحرينية .

 

سلطنة عمان

 

وقد عبرت سلطنة عمان عن دعمها لموقف السعودية الذي يغلب الحكمة والعقل في سبيل الوصول للحقيقة، وطالبت جميع الأطراف بتجنب إصدار الأحكام المسبقة.

 

فلسطين

 

أما الرئيس الفلسطيني محمود عباس، فقد أكد على تقديره للمواقف الثابتة للملكة العربية السعودية الشقيقة، التي وقفت وتقف دوماً إلى جانب قضية فلسطين العادلة، وحقوق شعب فلسطين الثابتة.

 

وعبر عن "ثقته المطلقة بالمملكة العربية السعودية الشقيقة وعلى رأسها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، وولي عهده سمو الامير محمد بن سلمان، مؤكدا أن فلسطين كانت وما زالت وستبقى الى جانب المملكة العربية السعودية الشقيقة" بحسب بيان صدر عن الرئاسة الفلسطينية ونقلته وكالة الأنباء الرسمية.

 

لبنان

 

أما رئيس الحكومة اللبناني سعد الحريري فقال إن المكانة التي تحتلها السعودية في المجتمعين العربي والدولي، تضعها في مصاف الدول المركزية المؤتمنة على استقرار المنطقة ونصرة القضايا العربية. وأضاف أن الحملات التي تنال من السعودية تشكل خرقاً للاستقرار ودعوة مرفوضة لجر المنطقة نحو المزيد من التطورات السلبية بحسب صحيفة "المستقبل" اللبنانية.

 

السودان

 

ونُسب إلى الخارجية السودانية بيان عبرت خلاله عن متابعة الخرطوم بقلق بالغ لحادثة اختفاء خاشقجي، ودعوتها انطلاقاً من العلاقات الوطيدة التي تجمعه بالبلدين الشقيقين للعمل على معالجة القضية ببعديْها القانوني والدبلوماسي بما عُرفا به من اتزان وحكمة، وتقديراً لوزنهما ودورهما الكبير في العالم الإسلامي. وأكد تضامن السودان مع المملكة بوجه محاولات استغلال هذه الحادثة من قبل بعض القوى الدولية لفرض أجندات خاصة.

 

جيبوتي

 

وليس ببعيد موقف جيبوتي التي نددت بما تتعرض له السعودية، كما جددت في الوقت ذاته وقوفها الثابت إلى جانب السياسات السعودية وجهودها الحثيثة في سبيل ترسيخ السلم وتعزيز الازدهار على الصعيدين الإقليمي والدولي.

 

الجامعة العربية

 

أما جامعة الدول العربية فأكدت رفضها التلويح بأي تهديدات أو بفرض عقوبات اقتصادية أو استخدام للضغوط السياسية بشأن المملكة العربية السعودية.

 

وقال مصدر مسؤول بالجامعة العربية، مساء الأحد: "إنه من المرفوض تماماً في إطار العلاقات بين الدول التلويح باستخدام العقوبات الاقتصادية كسياسة أو أداة لتحقيق أهداف سياسية أو أحادية، وفيما يخص مسألة اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي، فإن السلطات السعودية كانت أعلنت بوضوح تام تعاونها في إطار التحقيقات الجارية في هذا الصدد، ما يستلزم عدم الانجرار للتجني على المملكة، من خلال توجيه تهديدات إليها أو ممارسة الضغوط عليها".

 

على جانب آخر، تطورت الأوضاع بشأن قضية اختفاء الصحفي السعودي، كالتالي:

 

بريطانيا:

قال وزير الخارجية البريطاني جيريمي هانت لنظيره التركي مولود جاويش أوغلو يوم الاثنين إن اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي ما زال "يثير قلقا عميقا" ولابد من إجراء تحقيق موثوق به وشامل في الواقعة وأضاف: "نحث السعودية على التعاون بشكل كامل مع التحقيق. ما زالت هناك أسئلة تتعلق باختفاء السيد خاشقجي لا يمكن لأحد الإجابة عليها سوى السعودية".

 

 

السعودية تلغي حفلا دبلوماسيا سنويا في واشنطن

ألغت السفارة السعودية في واشنطن يوم الاثنين حفل استقبال تقيمه سنويا بمناسبة اليوم الوطني السعودي وذلك في رسالة بالبريد الإلكتروني لم تفسر فيها سبب الإلغاء.

 

وذكرت السفارة في رسالة للمدعوين أن حفل الاستقبال الذي كان مقررا يوم الخميس المقبل جرى إلغاؤه.

 

الشرطة التركية تدخل القنصلية السعودية

دخول نحو 12 شخصاً مبنى القنصلية السعودية في اسطنبول، بعدما ذكرت مصادر دبلوماسية تركية أن فريقاً سعودياً تركياً مشتركاً، سيجري تحقيقاً في أعقاب اختفاء خاشقجي. ولم يتضح على الفور ما إذا كانت المجموعة التي دخلت القنصلية، ضمت أشخاصاً من الدولتين.

 

وذكر مسؤول ومصدر أمني في تركيا أن السلطات التركية لديها تسجيل صوتي، يشير إلى أن الصحفي السعودي تل داخل قنصلية بلاده باسطنبول.

 

وأمر العاهل السعودي الملك سلمان النائب العام بفتح تحقيق داخلي في قضية اختفاء الصحفي البارز جمال خاشقجي.

 

شركة أمريكية تقاطع

رئيس شركة أسلحة أمريكية يستبعد إبرام صفقات سلاح عديدة مع السعودية، ونقلت قناة (CNBC) عن سكوت دونيلي الرئيس التنفيذي لشركة تكسترون للأسلحة قوله إنه لن يتم إبرام صفقات عديدة مع السعودية في المستقبل القريب في ظل اختفاء الصحفي جمال خاشقجي.

 

إسبانيا

قالت إيزابيل ثيلا المتحدثة باسم الحكومة الإسبانية إن إسبانيا طالبت اليوم الاثنين بتحقيق عاجل في اختفاء الصحفي السعودي البارز جمال خاشقجي.

 

وأضافت "تشاطر إسبانيا دولا أخرى، وخاصة الاتحاد الأوروبي، القلق وتطالب بتحقيق شفاف وعاجل".

 

وأمر الملك سلمان بن عبد العزيز عاهل السعودية اليوم الاثنين بفتح تحقيق داخلي بشأن اختفاء خاشقجي كما من المقرر أن يفتش فريق تحقيق تركي سعودي مشترك القنصلية السعودية باسطنبول التي شوهد خاشقجي لآخر مرة وهو يدخلها في الثاني من أكتوبر.

 

بلاكستون

الرئيس التنفيذي لمجموعة بلاكستون ستيفن شوارزمان لن يشارك في مؤتمر بالسعودية.

 

بلومبرغ

نقلت وكالة أنباء بلومبرغ عن مسؤول بالمملكة العربية السعودية قوله إن الملك سلمان بن عبد العزيز أمر بالتحقيق في اختفاء جمال خاشقجي.

 

تركيا

نقلت قناة (إن.تي.في) التلفزيونية عن مصادر دبلوماسية قولها إن السلطات التركية ستفتش القنصلية السعودية في اسطنبول بعد ظهر اليوم الاثنين في إطار التحقيق في اختفاء خاشقجي.

 

ماكرون يطلب إجابات:

أصبح الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يوم الجمعة أحدث حلفاء الرياض الذين يطالبونها بتقديم إجابات عن مصير الصحفي السعودي المفقود جمال خاشقجي الذي شوهد للمرة الأخيرة وهو يدخل القنصلية السعودية في اسطنبول قبل أكثر من أسبوع.

 

وظلت فرنسا قبل تلك التصريحات حذرة في رد فعلها تجاه القضية. وتربط فرنسا والسعودية علاقات دبلوماسية وتجارية قوية تشمل مجالات الطاقة والمالية والأسلحة.

 

وقال ماكرون في مقابلة مع تلفزيون فرنسا 24 "أنا بانتظار ظهور الحقيقة والوضوح الكامل. الأمور المذكورة خطيرة للغاية ... فرنسا تريد عمل كل شيء حتى يتسنى معرفة الحقيقة كاملة فيما يتعلق بهذه القضية التي تثير عناصرها الأولى قلقا شديدا".

 

وقالت مصادر تركية إنها تعتقد أن خاشقجي قتل داخل مبنى القنصلية ثم نقلت جثته وهي مزاعم رفضتها الرياض ووصفتها بأنها لا أساس لها.

 

وأضاف ماكرون أنه سيتخذ موقفا من القضية بمجرد أن تتضح الحقائق وأنه سيبحث المسألة مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان والعاهل السعودي الملك سلمان وولي العهد الأمير محمد بن سلمان.

 

وتتوافق مواقف فرنسا الدبلوماسية إلى حد بعيد مع السعودية التي رحبت بنهج باريس الصارم خلال المفاوضات النووية مع إيران، وعادة ما تتوافق مواقف الدولتين بشأن صراعات أخرى في الشرق الأوسط.

 

قلق شركات دفاعية أمريكية:

قال مسؤول أمريكي كبير لرويترز يوم الجمعة إن شركات دفاعية أمريكية كبرى عبرت عن قلقها لإدارة الرئيس دونالد ترامب من أن غضب المشرعين بسبب اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي في تركيا سيؤدي لوقف صفقات سلاح جديدة مع السعودية.

 

وزادت التقارير التركية عن أن خاشقجي، وهو منتقد بارز للرياض، قتل داخل القنصلية السعودية في اسطنبول، المقاومة داخل الكونجرس الأمريكي لبيع أسلحة للسعودية، وهي نقطة شائكة بالفعل بالنسبة لكثير من المشرعين الذين يشعرون بالقلق من دور السعودية في حرب اليمن.

 

وقال ترامب يوم الخميس إنه قلق من أن يؤدي وقف مبيعات السلاح الأمريكي للسعودية لأن تحول الرياض، وهي حليف رئيسي للولايات المتحدة، طلباتها لشراء الأسلحة إلى روسيا والصين.

 

وفي الكونجرس قال المشرعون الديمقراطيون وبعض المشرعين من الحزب الجمهوري الذي ينتمي إليه ترامب إن قضية خاشقجي زادت المقاومة للمضي قدما في مبيعات سلاح للسعودية يمكن أن تصل قيمتها إلى عشرات المليارات من الدولارات.

مسؤول في البنك الدولي يقول رئيس البنك لن يحضر مؤتمر استثمار سعودي

 

قال مسؤول في البنك الدولي لرويترز الجمعة إن رئيس البنك جيم يونغ كيم لن يحضر مؤتمر استثمار سعودي سيعقد في وقت لاحق من الشهر الجاري مشيرا إلى تضارب في المواعيد. وأُدرج اسم كيم كمتحدث في المؤتمر الذي يعقد على مدى ثلاثة أيام، والمقرر أن يبدأ في 23 أكتوبر في الرياض.

 

وصول وفد سعودي إلى تركيا:

قال مصدران تركيان اليوم الجمعة إن وفدا من المملكة العربية السعودية وصل إلى أنقرة في إطار التحقيق في اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي. وقال إبراهيم كالين المتحدث باسم الرئاسة التركية يوم الخميس إن أنقرة قبلت اقتراحا سعوديا بتشكيل مجموعة عمل مشتركة للتحقيق في قضية خاشقجي المختفي منذ الأسبوع الماضي.

انت الان تتصفح خبر بعنوان اختقاء «جمال خاشقجي».. تطورات القضية لحظة بلحظة ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا مصر العربية

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق