أسئلة «مولر» تحاصر الرئيس الأمريكي

التحرير الإخبـاري 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

كشفت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية عن عشرات الأسئلة التي من المقرر أن يوجهها المحقق الخاص روبرت مولر، الذي يحقق في التدخل الروسي في انتخابات الرئاسة الأمريكية، إلى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بخصوص علاقته بروسيا، وما إذا كان قد عرقل التحقيق.

ويبدو أن هذه الأسئلة ما هي إلا محاولة لاختراق عقل الرئيس، للحصول على الدافع وراء بعض مشاركاته على تويتر، وفحص علاقاته مع عائلته وأقرب مستشاريه.

بالإضافة إلى ذلك، ثمة قرارات ترامب بإقالة مدير مكتب التحقيقت الفيدرالي ومستشاره الأول للأمن القومي مايكل فلين، وتعامله مع وزيرالعدل جيف سيشنز، وكذلك الاجتماع الذي جمع بين مسؤولي حملته الانتخابية ومسؤولين روس عام 2016 في برج ترامب.

كما تتطرق الأسئلة حول شركات الرئيس، ومناقشاته مع مايكل كوهين المحامي الشخصي له، حول صفقة العقارات في موسكو، وما إذا كان الرئيس على علم بأية محاولة من قبل صهره جاريد كوشنر، لإنشاء قناة خلفية للتواصل مع روسيا خلال الفترة الانتقالية، وما حدث خلال رحلة ترامب إلى موسكو عام 2013 للمشاركة في مسابقة ملكة جمال الكون.

اقرأ المزيد: روبرت مولر.. كابوس ترامب المرعب

d7b293eb7c.jpg

وتوفر الأسئلة الكثير من التفاصيل حول تحقيق مولر، الذي ظل محاطا بالسرية منذ تعيينه قبل عام تقريبا، وترتبط أغلبية الأسئلة باحتمالية إعاقة ترامب للعدالة.

مما يدل على كيفية تطور التحقيق في تدخل روسيا في الانتخابات، ليشمل التحقيق في سلوك الرئيس، ومن بين هذه الأسئلة ما إذا كان هناك أية مناقشات أجراها ترامب حول محاولاته لإقالة مولر من منصبه، وما يعرفه الرئيس حول إمكانية العفو عن فلين.

ومن أبرز الأسئلة التي كشفت عنها الصحيفة الأمريكية:

- ماذا تعرف عن المكالمات الهاتفية التي أجراها السيد فلين مع السفير الروسي، سيرجي كيسلياك، في أواخر ديسمبر 2016؟

وتدور هذه الأسئلة حول ما إذا كان ترامب قد حاول عرقلة العدالة، لحماية فلين من المقاضاة، حيث تعد اتصالاته الهاتفية مع كيسلياك في صميم هذا التحقيق.

اقرأ المزيد: «سي إن إن»: ترامب يرغب في الحديث مع روبرت مولر

5b5569fbf9.jpg

خلال هذه المكالمات، حث فلين روسيا على عدم المبالغة في رد فعلها تجاه العقوبات التي أعلنتها إدارة أوباما، لكن مساعدي ترامب نفوا علنًا ​​أن تكون مناقشة العقوبات قد تمت خلال المكالمات، وعند استجوابه من قبل المحققين الفيدراليين، نفى فلين ذلك أيضا، ويريد مولر أن يعرف ما إذا كان تصرف فلين بالنيابة عن ترامب.

- بعد إقالة فلين، ما الجهود المبذولة لتقديم طلب بالعفو عن فلين؟

كانت صحيفة "نيويورك تايمز" قد كشفت مؤخرًا أنه عندما بدأ فلين النظر في التعاون مع مكتب التحقيقات الفيدرالي، أثار محامو ترامب فكرة العفو عنه، ويريد مولر أن يعرف لماذا حدث هذا.

- ماذا كان الغرض من لقائك يوم 27 يناير 2017، مع جيمس كومي، وماذا قيل خلاله؟

بعد أسابيع قليلة من إحاطته الإعلامية، استدعى كومي إلى البيت الأبيض لعشاء خاص، وتشير ملاحظات كومي إلى أن "ترامب" أثار مخاوف بشأن "ملف ستيل" الذي أعده كريستوفر ستيل، ضابط الاستخبارات البريطاني السابق، وأشار فيه إلى أن روسيا لديها مواد تبتز بها "ترامب"، كما شهد اللقاء طلب ترامب من كومي تقديم فروض الولاء له، وفقًا لرواية الأخير.

وأشارت الصحيفة الأمريكية، إلى أن هذا السؤال يتناول دوافع ترامب الحقيقية لإقالة كومي، وهل تم إقصاؤه لأنه لم يكن مخلصا ولن ينهي التحقيق الذي يديره مكتب التحقيقات الفيدرالي؟

- فيما يتعلق بقرار إقالة كومي من منصبه، متى ولماذا اتخذ هذا القرار؟ ومن لعب دورًا في صدوره؟

على مدار الأشهر العديدة الماضية، سأل مولر المسؤولين في البيت الأبيض عن القصة الحقيقية وراء إقالة كومي، وما إذا كان السبب الذي أشير إليه بشكل عام دقيقًا، وسيمكن هذا السؤال مولر من مقارنة إجابة ترامب بما قاله سابقًا.

اقرأ المزيد: هل يتسبب محامي ترامب في سقوطه في قبضة «روبرت مولر»؟

aaacc9c9d5.jpg

- ماذا كنت تقصد عندما أخبرت الدبلوماسيين الروس في 10 مايو 2017، أن إقالة كومي جاءت لتخفيف الضغط؟

في اليوم التالي لإقالة كومي، اجتمع ترامب مع مسؤولين روس في المكتب البيضاوي، وكشفت الصحيفة الأمريكية أن "ترامب" أشار إلى أنه قد أقال كومي بسبب الضغط الذي يسبب التحقيق في التدخل الروسي.

- هل تناقش وزير العدل جيف سيشنز حول ما إذا كان سيعمل على حمايتك؟

كان ترامب قد أشاد بوزراء العدل السابقين الذي قال إنهم كانوا مخلصين لرؤسائهم، وأشار إلى علاقة الرئيس روبرت كينيدي ووزير العدل في إدارته إيريك هولدر كمثال على ذلك.

كما قال في مقابلة أجرتها معه صحيفة "نيويورك تايمز" في ديسمبر إن "هولدر قد قام بحماية الرئيس"، وأضاف "وأنا أحترم ذلك كثيرا".

- متى علمت بالاجتماع الذي عقد في برج ترامب؟

تتعلق هذه الأسئلة وغيرها باجتماع يوم 9 يونيو 2016 في برج ترامب مع محام روسي عرض تشويه سمعة منافسة ترامب الديمقراطية هيلاري كلينتون، وحضر دونالد ترامب جونيور، الابن الأكبر لترامب، الاجتماع، وقال إنه لم يخبر والده بذلك عندما حدث.

اقرأ المزيد: بعد مداهمة مكتب محاميه.. هل يملك ترامب إقالة «مولر»؟

ce438dbd1d.jpg

- خلال رحلتك عام 2013 إلى روسيا، ما العلاقات والاتصالات التي أجريتها مع عائلة "أغالاروف"، ومسؤولي الحكومة الروسية؟

تم ترتيب لقاء برج ترامب من خلال المغني الروسية إمين أغالاروف، ابن الملياردير الروسي أراس أغالاروف، حيث يحقق مولر فى طبيعة العلاقات بين عائلة "أغالاروف" والسيد ترامب والمسؤولين الروس.

- خلال الحملة الانتخابية، ما الذي تعرفه عن القرصنة الروسية، أو استخدام وسائل التواصل الاجتماعي أو غيرها من الأعمال التي استهدفت الانتخابات؟

هذا سؤال رئيسي في التحقيق، حيث أشاد ترامب بالكشف عن رسائل البريد الإلكتروني الخاصة بالحزب الديمقراطي، التي تم اختراقها، ودعا روسيا إلى الكشف عن المزيد.

وقد كشف التحقيق الذي أجراه مولر عن أدلة تفيد أن جورج بابادوبولوس عضو في حملة ترامب، أُخبر أن روسيا قد حصلت على رسائل بريد إلكتروني من الممكن أن تضعف موقف كلينتون في الانتخابات، لكن "ترامب" أكد مرارا أنه لم يتواطأ مع الحكومة الروسية.

انت الان تتصفح خبر بعنوان أسئلة «مولر» تحاصر الرئيس الأمريكي ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا التحرير الإخبـاري

إخترنا لك

0 تعليق