تكنولوجيا جديدة تستخدم الهواتف الذكية لاختبار خصوبة الذكور

انا اصدق العلم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

طور الباحثون تقنية جديدة تدعى بالـ «Fertilex»، والتي قد توفر وسيلة سهلة ورخيصة لاختبار خصوبة الرجال في منازلهم باستخدام الهواتف الذكية.

هل أنت رجل مهتم بأن تكون قادرًا على اختبار تركيز حيواناتك المنوية وحركتها بشكل سهل وبأقل ثمن؟

نعم؟ حسنًا، يجب عليك مواصلة قراءة هذا المقال إذاً. (ينطبق نفس الأمر على النساء اللواتي يهتمن بأمور الخصوبة، أو اللاتي يحببن التكنولوجيا الرائعة، وليسوا مهتمين حقاَ بنقل جيناتهم في المستقبل القريب).

حوالي 45 مليون ثنائي في جميع أنحاء العالم يعانون من العقم، والعقم عند الذكور مسؤول عن حوالي 40 في المئة من هذه الحالات.

وعلى الرغم من أن تحاليل السائل المنوي الروتينية قد تساعد الكثير من هؤلاء الأزواج، إلا أن اختبار السائل المنوي في هذه الأيام يعد إجراءً مكلفًا جدًا، ويتطلب زيارة مختبرات خاصة مع خبراء متدربين، ثم الانتظار لمدة قد تصل لأسبوع للحصول على النتيجة. وفوق ذلك كله، هناك قدر معين من الوصمة الاجتماعية والثقافية التي تترافق مع العقم عند الذكور، وقد تؤدي هذه الحالات إلى الإحراج وهو كفيل لوحده ليمنع بعض الرجال من الخضوع للفحص في العيادة.

حسنًا، لدى فريق من باحثي جامعة هارفارد تطبيقٌ لذلك. التطبيق، كما وصفوه في مقالة جديدة في دورية (علوم الطب الانتقالية- Science Translational Medicine)، فإن النظام عبارة عن ملحق للهواتف الذكية سهل الاستخدام يحتوي على رقاقة صغيرة يمكن التخلص منها، والتي يمكنها قياس جودة السائل المنوي في ثوانٍ باستخدام كاميرا الهاتف وقوة المعالج فقط.

ويترتب على المستخدمين وضع هواتفهم الذكية في المرفق المخصص للتحاليل، ثم وضع عينة من السائل المنوي على الشريحة التي يتم إدخالها في المرفق، مع عرض النتائج على الهاتف الذكي. فلا أحد يجب أن يكون عقيمًا، ولا حاجة لتخفيف أي شيء، كما أن الإمدادات اللازمة لتصنيع الملحق تكلف 4.45 دولارًا فقط.

وكجزء من عملية التطوير، اختُبِر النظام من قِبل 10 رجال دون تدريب مسبق، والذين بدورهم استخدموه لتحليل 100 عينة من السائل المنوي بشكل صحيح. كما اختبر فريق البحث 350 عينة من السائل المنوي ووجدوا أن الجهاز يمكن أن يكشف بشكل صحيح عن حالات التركيز المنخفضة والحركة القليلة للحيوانات المنوية بدقة تصل إلى 95٪.

وقال الدكتور (جون بيتروزا- John Petrozza)، المؤلف المشارك في الدراسة ومدير مركز «MGH» للخصوبة، في بيان صحفي: «إن القدرة على جلب اختبار الحيوانات المنوية إلى المستهلك، أو المرافق الصحية ذات الموارد المحدودة، هو تغيير حقيقي للعبة». وأضاف: «يعاني أكثر من 40 في المائة من الأزواج الذين يعانون من العقم، من صعوبة في الحمل بسبب تشوهات في الحيوانات المنوية، وسيتيح هذا التطور وصولًا أسرع وأفضل لرعاية الخصوبة».

لا توجد أنباء حتى الآن عن الموعد الذي ستُتاح فيه هذه التكنولوجيا للهواتف الذكية لعامة الناس، على الرغم من أن العلماء يقولون إنها ستكون متاحة في غضون عامين. ومع ذلك، فإن فريق البحث يفيد بأن فائدتها ليست فقط للأزواج الذين يعانون من مشاكل العقم، ولكن أيضًا للرجال الذين يرغبون في التأكد من نجاح عمليات استئصال (القناة المنوية- vasectomies). ويقترحون استخدامها كأداة تشخيصية للعيادات الصحية المتنقلة في البلدان النامية، أو لاستخدامها كأداة لمربي الحيوانات.

يمكن أن يكون سبب العقم عند الذكور بسبب مجموعة متنوعة من الظروف الطبية والبيئية. وتشير الدراسات إلى أن 12 في المائة من الرجال في جميع أنحاء العالم سيعانون من العقم في مرحلة ما من حياتهم.

  • ترجمة: ليث اديب صليوه
  • تدقيق: هبة فارس
  • تحرير: زيد أبو الرب

المصدر

انت الان تتصفح خبر بعنوان تكنولوجيا جديدة تستخدم الهواتف الذكية لاختبار خصوبة الذكور ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا انا اصدق العلم

أخبار ذات صلة

0 تعليق