أخبار عاجلة

كيف ستغير المساعدات الشخصية حياة البشر بالمستقبل؟

كيف ستغير المساعدات الشخصية حياة البشر بالمستقبل؟
كيف ستغير المساعدات الشخصية حياة البشر بالمستقبل؟

دائما ما نحرص فى بوابة أخبار مصر على جلب كل جديد لكم وتغطية الأحداث اليومية والأخبار الهامة فى مصر والوطن العربي لذلك حرصنا على نقل لكم هذا الخبر .

كشفت شركة أبل مؤخرا عن جهازها المنزلى HomePod المدعوم بالمساعد الذكى "سيرى"، حيث أعلنت الشركة أنه قادر على القيام بالكثير من الأمور للمستخدمين، لتدخل أبل بذلك فى منافسة مع العديد من الشركات التكنولوجية الأخرى التى توفر أجهزة منزلية مدعومة  بمساعدات شخصية، لكن الأمر الأكثر وضوحا هو تأثير هذه المساعدات الشخصية على البشر مستقبلا، خاصة وأنها قد تكون بديلا عن الكثير من الأجهزة والأشياء التى نعتمد عليها فى وقتنا الحالى، وفيما يلى نرصد كيف سيتغير المساعدات الشخصية حياة البشر مستقبلا كما يلى:

 

- وداعا للهواتف الذكية:

جاءت الهواتف الذكية كوسيلة لتلبية كافة احتياجات المستخدمين وتوفير العديد من المميزات له بدلا من الهواتف التقليدية التى لم تكن توفر مثل هذه الأمور، لكن فى نفس الوقت فإن ظهور المساعدات الشخصية قد يغنى عن حاجة المستخدمين للاعتماد على الهواتف الذكية، فمثلا توجد العديد من المساعدات الشخصية الصوتية القادرة على إجراء المكالمات وكتابة الرسائل وقراءة الرسائل والدردشة مع الأخرين عبر شبكات التواصل الإجتماعى، بل والقيام فى كثير من الأحيان بإجراء الحجوزات فى المطاعم والفنادق وغيرها بكل سهولة، الأمر الذى من شأنه فى النهاية أن يقضى على الهواتف الذكية مستقبلا.

 

- مدير الأعمال والسكرتيرة دربا من الماضى:

يعد مدير الأعمال ومن قبله السكرتارية من أبرز الوظائف التى يحتاجها أى شخص لديه الكثير من الأعمال، حيث يقوم الأفراد فى هذه الوظيفة بتنظيم المواعيد وترتيب المقابلات وغيرها من الأمور، لكن مع ظهور المساعدات الشخصية ستصبح هذه المهنة بلا أى داعى، حيث سيكون المساعد الشخصى هو بمثابة مدير أعمال للمستخدم قادر على تنظيم مواعيده  وإجراء حجوزاته بكل سهولة ويسر، فقط من خلال الأوامر الصوتية، خاصة وأن المساعدات الشخصية الموجودة حاليا تعتمد على تقنيات تعلم الآلة والذكاء الاصطناعى والتى ستكون قادرة على فهم طباع المستخدم.


- مميزات جديدة للمساعدات الشخصية:

تعتمد المساعدات الشخصية الظاهرية حاليا على المساعد الظاهرى التابع للشركة فنجد أن جهاز أبل المنزلى يعتمد على مساعد سيرى، وجهاز جوجل يعتمد على مساعد "جوجل أسيستنت"، فى حين تعتمد سماعات إيكو من أمازون على مساعدها "اليكسا" ، وجميعها تعتمد على تقنيات الذكاء الاصطناعى وتعلم الآلة، حيث من المنتظر أن توفر مستقبلا الكثير من المميزات بشكل قد يكون مشابه لشخصية “جارفيس" الذى ظهر فى فيلم الرجل الحديدى ، والذى كان يعمل بمثابة مدير للمنزل ويتحلى بقدر كبير من الذكاء وقادر للوصول إلى الكثير من الأشياء عبر الإنترنت.


- أشكال جديدة للمساعدات الشخصية:

فى الوقت الحالى يجرى دمج المساعدات الشخصية فى الهواتف الذكية أو فى سماعات خاصة بها مثل "جوجل هوم" و "هوم بود"، و"أمازون إيكو"، لكن من المنتظر أن تأخذ الكثير من التصميمات مستقبلا، لتظهر على سبيل المثال فى شكل روبوت، او قد تظهر فى شكل هولوجرام ثلاثى الأبعاد يتخذ شكل إنسان وهكذا.

انت الان تتصفح خبر بعنوان كيف ستغير المساعدات الشخصية حياة البشر بالمستقبل؟ ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا اليوم السابع

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق أبل تعلن عن حاجتها لمهندسين لتحسين مستوى "سيرى" بعد تراجعه عن المنافسة
التالى "علشان متتفاجئش"..10 أشياء خطيرة تعرفها جوجل عنك