حقيقة تسريح المؤذنين عقب تعميم الآذان الموحد

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

نفى المركز الإعلامي لمجلس الوزراء ما تردد من أنباء عن تسريح وزارة الأوقاف للمؤذنين ومُقيمي الشعائر بعد تعميم تجربة الآذان الموحد على كل المساجد، خاصة بعد نجاحها في 100 مسجد بالقاهرة.

وأوضح المركز الإعلامي، في تقرير توضيح الحقائق الصادر، الاثنين، أنه قام بالتواصل مع وزارة الأوقاف، والتي نفت صحة تلك الأنباء بشكل قاطع، مؤكدة أنه لن يتم الاستغناء عن مقيمي الشعائر والمؤذنين بعد تعميم تجربة الآذان الموحد على كل المساجد، مشددةً على تمسك الوزارة بكافة العاملين بها وعدم المساس بحقوقهم، وأن كل ما يثار في هذا الشأن شائعات مغرضة تستهدف نشر البلبلة وإثارة غضب العاملين بالوزارة.

وأكدت وزارة الأوقاف أنه لن يتم التخلي عن المؤذنين ومقيمي الشعائر العاملين بالوزارة، حيث سيتم الاستعانة بهم في إقامة الصلاة داخل المساجد أو الاستعانة بهم في الأعمال الإدارية، بالإضافة إلى الاستعانة بهم في رفع الآذان حال حدوث أية أعطال بالنظام الإلكتروني للآذان الموحد.

ونوهت بنجاح مرحلة البث التجريبي للآذان الموحد في 100 مسجد بالقاهرة، مبينة أن الآذان الموحد أحد أهم الركائز الأساسية في ملف تجديد الخطاب الديني، وهو ما يعتبر نقلة حضارية تتسق مع مقاصد الشريعة الإسلامية من خلال القضاء على تداخل الأصوات أو المساجد القريبة أو تقدم وتأخر إطلاق الآذان في المنطقة الواحدة.

انت الان تتصفح خبر بعنوان حقيقة تسريح المؤذنين عقب تعميم الآذان الموحد ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق