«التنسيق الحضاري»: لن نسمح بوضع إعلانات على المباني المعمارية

بوابة الشروق 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

• «أبو سعدة»: فوضى اللافتات الإعلانية والتعديات على الموروث الحضاري تتسبب في قلة رغبة السائح لزيارتها


قال المهندس محمد أبو سعدة رئيس جهاز التنسيق الحضاري، إنه لن يتم السماح إطلاقًا بوضع لافتات إعلانية على المباني التراثية ذات الطابع المعماري المتميز؛ كونها تتسبب في تشويه القيمة الجمالية للمورورث الحضاري، موضحًا أن هناك تنسيق مع جميع الجهات المعنية لمواجهة تلك التعديات سواء كانت إعلانات أو إشغالات أمام المباني التراثية.

وأضاف أبو سعدة، في تصريحات خاصة لـ"الشروق"، أنه سيتم تحرير محاضر فورية للمخالفين بوضع لافتات إعلانية على المباني التراثية بهدف الترويج للدعاية وغيرها، موضحًا أن هناك لجان من الجهاز تقوم بالتنسيق مع الجهات المعنية بحملات تفتشية ومتابعة دورية على المباني التراثية؛ لرصد أي تجاوزات عليها وتحرير محاضر فورية لأصحاب تلك المخالفات وتحويلهم مباشرة للجهات القانونية لاتخاذ الإجراءات القانونية حيالها.

وفيما يتعلق باللافتات الإعلانية الموجودة في الشوارع وعلاقتها بقرار الطلاء الموحد، أوضح رئيس الجهاز أن لها معايير محددة بالتنسيق مع الأحياء التي تقع بها، ولها اشتراطات محددة على أن تكون هناك مسافة محددة بين اللافتة والأخرى حفاظًا على القيمة الحضارية للمدن والأحياء، ويتم حصول أصحابها على رخص من الأحياء التابعة لها مقابل رسوم مالية، مضيفًا أن تلك الإعلانات المرخصة لن تتأثر بقرار الطلاء الموحد ولن يتم طلائها؛ كونها مصصمة بدرجات ألوان معينة تتناسب مع طبيعة الإعلان.

وأشار إلى أن هناك نقاشات دائرة ومقترحات لمعالجة التلوث البصري الناتج عن فوضى الإشغلات والإعلانات في الشارع المصري على المباني الأثرية، والتي تتسب في قلة رغبة السائح الأجنبي في زيارة الأماكن التي تقع بها المباني التراثية، موضحًا أنه تم تشكيل لجان بكل محافظة مكونة من ممثلين من الأحياء التي تقع بها المباني التراثية، وخبراء الجهاز التنسيق الحضاري، وممثل من الجمعيات الأهلية بكل حي؛ لمنع وضع لافتات إعلانية على الموروث الحضاري ورفع الإشغالات من أمامه.

ولفت إلى أن هناك تنسيق مستمر مع الجهات المعنية للقضاء على جميع التعديات التي طالت المباني ذات الطابع المتميز، علاوة على أن الجهاز يسعى لوجود قنوات اتصال سريعة مع الجهات المعنية لرصد تلك المخالفات، موضحًا أن من ضمن القنوات التي تم تأسيسها "المرصد الحضاري" المعني برصد أي مخالفات تقع على الموروث الحضاري، والتي تتسبب في إفساد الذوق العام.

ونوه بأنه تم إعداد خرائط للمعلومات الجغرافية عن المباني التراثية؛ للقدرة على التحرك فورًا نحو الأثر في حالة رصد أنواع المخلفات والتعديات سواء كانت إعلانات أو إشغالات أو غيرها من التعديات، مضيفًا أن بند قانون 144 لسنة 2006 يعطي الجهاز صلاحيات في تسليط الضوء على هدم وتعديل المباني التراثية ومنع المواطنين من هدمها وبناء أبراج سكنية.

انت الان تتصفح خبر بعنوان «التنسيق الحضاري»: لن نسمح بوضع إعلانات على المباني المعمارية ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق