زوج شقيقة المتوفاة تجمدا من البرد يكشف تفاصيل جديدة حول الواقعة

بوابة الشروق 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

كشف حسين غيده، زوج شقيقة السيدة منى، حقيقة وفاتها متجمدة من البرد أمام حي أول المحلة الكبرى، موضحًا أن الراحلة كانت في إحدى مستشفيات الأمراض العقلية، وأنها كانت تعاني من التخلف العقلي.

وقال في مداخلة هاتفية ببرنامج «90 دقيقة»، المذاع عبر فضائية «المحور»، مساء السبت، إنه تزوج شقيقتها عام 1974 وكان عمرها حينها 9 سنوات، وبعد وفاة والديها تم إيداعها مستشفى العباسية للأمراض العقلية بالقاهرة، وقضت فيها 14 عامًا، متابعًا: «بعد خروجها رفض أشقائها الـ8 استضافتها، وجلست معي في بيتي منذ 2002 حتى الآن، ولم يتبق من أشقائها سوى زوجتي وشقيقة أخرى».

وأوضح أن المتوفية كانت تزور شقيقتها في قرية قريبة بالمحلة الكبرى، وتوفيت أثناء عودتها، معقبًا: «قدر ربنا نفذ أمام الحي والكلام اللي بيتردد حول وفاتها من البرد كذب وافتراء، وهي كان عندها قرحة في المعدة وكنت بعالجها، وتوفيت في سن 54 عامًا».

وتردد أنباء حول وفاة سيدة متسولة على أبواب حي أول المحلة الكبرى بسبب سوء الطقس، وتداولت مواقع التواصل الاجتماعي أخبار عن وفاة السيدة متجمدة من البرد.

انت الان تتصفح خبر بعنوان زوج شقيقة المتوفاة تجمدا من البرد يكشف تفاصيل جديدة حول الواقعة ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا بوابة الشروق

إخترنا لك

0 تعليق