جواتيمالا: السجن 5160 عامًا لجندي سابق شارك في مذبحة جماعية

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قضت محكمة في جواتيمالا بسجن جندي سابق لمدة 5160 عامًا؛ بعدما أدين بالمشاركة في ذبح 201 مواطن في شمال البلاد عام 1982، في واحدة من أسوأ المذابح الجماعية التي شهدتها البلاد خلال الحرب الأهلية التي استمرت 36 عامًا.

وذكر راديو «فرنسا الدولي» اليوم الخميس أن الجندي السابق سانتوس لوبيز شارك في قتل كل الرجال والنساء والأطفال تقريبًا في قرية «دوس إيريس»، إذ كان واحدا من أفراد قوة خاصة أرسلت إلى القرية للبحث عن مسلحين نصبوا كمينا لكتيبة عسكرية.

وأضاف الراديو أن القوة لم تعثر على المسلحين، فاقتاد أفرادها سكان القرية من منازلهم واغتصبوا عددًا من الفتيات، وللتستر على جرائم الاغتصاب قتل الجنود كل سكان القرية تقريبًا.

وأوضح الراديو أن الجاني تم تسليمه من الولايات المتحدة عام 2016.

ووقعت تلك المذبحة المُروعة خلال حكم الدكتاتور العسكري إفرين ريوس مونت الذي توفي في إبريل الماضي عن عمر ناهز 91 عامًا، حيث كان يواجه اتهامات بالإبادة الجماعية خلال واحد من أدمى الصراعات في حقبة الحرب الباردة، والذي استمر بين عامي 1960 و1996.

وكانت محكمة عاقبت في عامي 2011 و2012 خمسة جنود متقاعدين بالحبس لمدة 6060 عامًا لكل منهم، بعدما أدينوا بالمشاركة في تلك المذبحة.

انت الان تتصفح خبر بعنوان جواتيمالا: السجن 5160 عامًا لجندي سابق شارك في مذبحة جماعية ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق