البلتاجى بـ«أحداث قسم العرب»: «الفيديو كيدي».. وحجازي: أنا محكوم علىّ بـ218 سنة

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أجلت محكمة جنايات بورسعيد، برئاسة المستشار سامى محمود عبدالرحيم، الخميس، إعادة محاكمة محمد بديع المرشد العام لجماعة الاخوان، و70 آخرين من قيادات الجماعة، فى أحداث العنف والقتل التى وقعت بمحافظة بورسعيد خلال أغسطس 2013، والمعروفة باسم «أحداث قسم شرطه العرب»، لجلسة 21 نوفمبر المقبل، بناء على طلب الدفاع مع تكليف النيابة العامة بتفريع الحرز الخاص بالمتهم محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين الإرهابية مع استمرار حبس جميع المتهمين.

وعرضت هيئة المحكمة مقطع فيديو يظهر فيه المتهم محمد بديع، يحرض المتظاهرين من جماعة الإخوان بالوقوف جانب الرئيس المعزول محمد مرسى، إضافة إلى توجيه كلامه إلى شيخ الأزهر، قائلا: «يا شيخ الأزهر أنت لا تتحدث باسم المسلمين» وهتافات كثيرة، وتصفيق حاد من الحضور بعد إعلان أحد الأشخاص زيادة أعداد المعتصمين فى ميدان النهضة.

وقال الدفاع إنه ليس له تعقيب عما عرض من كلمة المتهم محمد بديع، وطلب من المحكمة تفريغ مقطع الفيديو حرفيا بينما سألت المحكمة «بديع» إذا ما كان ما عرضته المحكمة يخصه، فأجاب بالإيجاب، وقال «أنا أتمسك بكل كلمة قلتها على منصة رابعة».

فى بداية الجلسة، عرض الفنى المختص، بعد حلف اليمين، الأسطوانة المدمجة من بين أحراز القضية، وتبين أن المقطع الأول يظهر فيها المتهم محمد البلتاجى ويعلن بأن ما حدث فى سيناء سيتوقف بعد عودة الرئيس محمد مرسى العياط.

وعلق دفاع «البلتاجى» على المقطع بأنه مختزل من حوار كامل على قناة ontv، والتمس من المحكمة ضم الحوار للوقوف على محتواه ومضمونه إذ إنه لا يمكن الوقوف على مواد «العبارة» التى اختزلت من الحوار فى 15 ثانية، وأمر القاضى بإخراج «البلتاجى» من قفص الاتهام وسأله عما إذا كان المقطع يخصه، وذلك بعد موافقه محاميه، فقال إن المقطع يخصه لكن مختزل من حوار كامل ووصف بأن ما عرض فى 15 ثانية مقطع كيدى.

وسأل القاضى الدفاع عما إذا كان يستطيع تقديم الحوار كاملا فأجاب بالنفى، فرد عليه القاضى بأن المحكمة ستحاول تقديمه ضمن الأحراز.

وبعرض مقطع آخر تبين أنه يظهر فيه المتهم صفوة حجازى من على منصة رابعة، موجها تهديدات قائلا: «اللى هيرش مرسى بالميه هنرشه بالدم».

وأمرت المحكمة بإخراجه من قفص الاتهام وواجهته بما هو منسوب إليه إلا أن الدفاع اعترض، وقال لابد أن أعرف رده قبل أن يقوله أمام المحكمة، وسمحت المحكمة بلقاء دفاعه، وبعدها أعاد القاضى السؤال مرة ثانية على «حجازى» فرد: «مش هقول حاجة.. المحامى المسؤول عن الرد»، فقال له القاضى: سؤالك على سبيل الإيضاح، فانفعل المتهم، وقال «ردى مش هيفرق فى القضية أنا واحد محكوم عليه بـ218 سنة وحكم إعدام».

وكانت محكمة النقض قبلت الطعون التى تقدم بها المتهمون ضد أحكام صدرت ضدهم بالسجن المؤبد، وأمرت بإعادة محاكمتهم أمام دائرة أخرى، فيما أصدرت محكمة جنايات بورسعيد برئاسة المستشار محمد السعيد، فى أغسطس 2015، حكما بمعاقبة محمد بديع ومحمد البلتاجى وصفوة حجازى، و16 آخرين، بالسجن المؤبد لمدة 25 عامًا حضوريًا، ومعاقبة 76 متهمًا آخرين هاربين بذات عقوبة السجن المؤبد غيابيا لكل منهم، ومعاقبة 28 آخرين حضوريًا بالسجن المشدد لمدة 10 سنوات، والقضاء ببراءة 68 متهمًا، مما هو منسوب إليهم من اتهامات.

انت الان تتصفح خبر بعنوان البلتاجى بـ«أحداث قسم العرب»: «الفيديو كيدي».. وحجازي: أنا محكوم علىّ بـ218 سنة ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق