«مكافحة الفيروسات الكبدية»: علاج البلهارسيا في الستينيات سبب رئيسي لانتشار فيروس سي

بوابة الشروق 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قال الدكتور يحيى الشاذلي عضو اللجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية، إن حملة معالجة البلهارسيا في الستينيات والسبعينيات، كانت سببًا رئيسيًا في انتشار فيروس «سي» في مصر، نتيجة استخدام حقنة واحدة لعدد كبير من الناس، متابعًا: «دي سبب نقل الفيروس للي عندهم فوق 40 و 50 سنة»

وأضاف «الشاذلي»، خلال لقائه مع برنامج «90 دقيقة»، المذاع عبر فضائية «المحور»، مساء الثلاثاء، أن سبب انتشار الفيروس لمن هم أقل من 40 سنة، يعود إلى عدم الالتزام بمفهوم النظافة كما ينبغي، مشيرًا إلى الاستخدام المتداول لأدوات النظافة الشخصية بين أفراد الأسرة.

وتابع: «ممكن تستخدم فرشاة أسنان أخيك، أو مشط أختك وجارتك وصاحبتك، وعند الحلاق بتستخدم الأدوات اللي استخدمها اللي قبلك، وكل ده ممكن يعمل عدوى».

وأشار كذلك إلى العدوى الناتجة عن الجراحات الطبية والمناظير وطب الأسنان، نتيجة استخدام الأدوات نفسها مع أكثر من مريض دون أخذ الاحتياطات، مضيفًا أن هذه العوامل تعد العامل الرئيسي لانتشار فيروس سي حتى الآن.

انت الان تتصفح خبر بعنوان «مكافحة الفيروسات الكبدية»: علاج البلهارسيا في الستينيات سبب رئيسي لانتشار فيروس سي ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق