مصطفى الفقي: «السيسي» أكثر الرؤساء المصريين زيارة للكاتدرائية

بوابة الشروق 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
قال الدكتور مصطفى الفقي، مدير مكتبة الإسكندرية، إن مصر تعرضت لعدوان إرهابي كبير خلال الفترة الماضية، استهدفت الكنائس بشكل مركز، متابعًا: «البابا شنودة لم يكن ليتحمل كل هذا، وكأن الله قيض لنا بابا جديد أكثر شبابًا وأكثر صبرًا وهدوءًا».

وأضاف «الفقي»، خلال لقائه ببرنامج «يحدث في مصر»، المذاع عبر فضائية «MBC مصر»، مساء الأربعاء، أنه عندما أوفدته رئاسة الجمهورية إلى البابا شنودة في إحدى المرات عقب حادثة إرهابية وسأل البابا شنودة، بابا الإسكندرية السابق، عما إذا كان غاضبًا، متابعًا: «قالي لي لا ولكنه كان حزينًا للغاية».

وتابع: «كان يعتزل ويذهب للاعتكاف، وعقب عودته من الاعتكاف عقب أحداث العمرانية بأيام قليلة حدث تفجير كنيسة القديسين».

وأشار إلى علم البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية الحالي، بأن الأحداث الحالية ليس للدولة والشعب المصري يد فيها، وأنها أحداث إرهابية تستهدف الدولة المصرية وتختار النقاط التي تستطيع الدخول منها وهي العلاقة بين المسلمين والمسيحيين، موضحًا أن الرئيس عبد الفتاح السيسي، زار الكنيسة 5 مرات حتى الآن، وهو الرئيس الوحيد الذي وصل إلى هذا الرقم، وهو ما ساعد أيضًا على تهدئة الأجواء، مؤكدًا أن الرئيس السيسي هو أكثر الرؤساء المصريين اعتدالًا في التعامل مع المسيحيين.

ولفت إلى حديثه في إحدى المرات مع البابا شنودة، بابا الإسكندرية الراحل، وسؤاله حول اضطهاد المسيحيين في مصر، قائلًا: «سألته إذا ما كان يشعر بان المسيحيين مضطهدين فأجب لا، وسألته إذا كان هناك تمييز، فإجاب لا، ولكن قال إن هناك تهميش».

انت الان تتصفح خبر بعنوان مصطفى الفقي: «السيسي» أكثر الرؤساء المصريين زيارة للكاتدرائية ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق