«عمران»: «لجنة مراجعة معايير المراجعة» انتهت من تعديلات معايير المحاسبة المصرية

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

كشف الدكتور محمد عمران، رئيس هيئة الرقابة المالية، أن لجنة مراجعة معايير المحاسبة المصرية والمراجعة والمشكلة بقرار رئيس مجلس الوزراء رقم (909) لسنة 2011، قد انتهت من تعديل معايير المحاسبة المصرية لتتفق مع المعايير الدولية السارية – حاليا - لإصدار قرار وزاري من الوزير المختص لتطبيقها على الشركات المساهمة وفقا لقانون 159 لسنة 1981، والتوصية بتشكيل لجنة تضم مجموعة من خبراء المحاسبة والمراجعة للرد على أية استفسارات متعلقة بالتعديلات على معايير المحاسبة المصرية التى قد ترد من الشركات المصدرة للقوائم المالية أو مراقبي الحسابات.

وقال رئيس الهيئة، في تصريحات له: إن «تعديلات معايير المحاسبة المصرية تهدف إلى وضع المبادئ التى يجب على الشركات الالتزام بتطبيقها لتقديم المعلومات الملائمة لمستخدمي القوائم المالية، وأن هذه المعايير تؤدى إلى سلامة عرض القوائم المالية ودقتها من خلال توحيد السياسات والمعالجات المحاسبية للشركات لتوفير مزيد من الإفصاح والشفافية لمستخدمي القوائم المالية، مما يمكنهم من اتخاذ القرارات الاقتصادية والمالية المرتبطة بها على أساس سليم، كما تمثل تلك التعديلات خطوة للتغلب على عائق كبير يعوق تنافسية السوق المصرية في جذب استثمارات أجنبية، وتهيئة الاقتصاد المصري للدخول في نطاق عمل كبرى الشركات».

وأضاف «عمران» أن «تعديلات اللجنة قد استحدثت ثلاثة معايير محاسبة، تتمثل في معيار المحاسبة المصري رقم (47) والخاص بالأدوات المالية بما يتفق مع معيار التقارير الدولى رقم IFRS9، ومعيار المحاسبة المصرى رقم (48) والخاص بالايراد من العقود مع العملاء بما يتفق مع معيار التقارير الدولى رقم IFRS 15 ليحل محل معيار المحاسبة المصرى رقم (11)، والمرتبط بالإيراد ومعيار المحاسبة المصرى رقم (8) والخاص بعقود الإنشاء، وآخرها معيار المحاسبة المصرى رقم (49) والخاص بعقود التأجير تنفيذاً لقانون التأجير التمويلى والتخصيم رقم 176 لسنة 2018 – والصادر في أغسطس 2018 - ليحل محل معيار المحاسبة المصرى رقم (20) التأجير التمويلي».

وأوضح «عمران» أنه تم تعديل المعايير المرتبطة بالمعايير الجديدة، وأصدرت اللجنة تفسير محاسبي مصري (ترتيبات امتيازات الخدمات العامة)، ويخص مشروعات المشاركة بين الحكومة والقطاع الخاص.

وأضافت الهيئة أن «فقرات نموذج القيمة العادلة ضمن معيار (34) الاستثمار العقارى على أن يقتصر استخدام هذا النموذج لصناديق الاستثمار العقارى فقط دون غيرها».

وأشار رئيس الهيئة إلى أنه من أجل الانتهاء من التعديلات – سريعا - تم تكثيف الاجتماعات وشُكلت مجموعة عمل فرعية من خبراء المحاسبة والمراجعة بالهيئة والجمعية لإعداد دليل إرشادي - استغرق ستة أشهر- لتطبيق المعيار المتعلق بالأدوات المالية رقم 47 والمعد بما يتفق مع معيار التقارير المالية الدولية رقم (9)، وبالتوازي شٌكلت مجموعة عمل أخرى بجمعية المحاسبين والمراجعين المصرية لإعداد مسودة المعايير - تم مراجعتها بالهيئة - وتقع فى ٥٠٢ صفحة، ويشمل كل معيار محاسبة الهدف من أصدراه ونطاق تطبيقه، وتفاصيله وإرشادات التطبيق وتاريخ سريان المعيار.

وعلى هامش اجتماع لجنة مراجعة معايير المحاسبة المصرية، وقعت هيئة الرقابة المالية بروتوكول تعاون مع جمعية المحاسبين والمراجعين المصرية، بهدف رفع المستوى العلمي والعملي للعاملين بالهيئة للسعي لأداء أعمال الفحص والرقابة على الشركات الخاضعة لرقابة الهيئة في مجال الأنشطة المالية غير المصرفية بمستوى يعادل مزاولة مهنة المحاسبة والمراجعة دوليا.

وأكد حازم حسن، رئيس مجلس إدارة جمعية المحاسبين والمراجعين المصرية، أن توقيع هذا البروتوكول يأتي تجسيدا للتعاون المستمر بين الهيئة والجمعية، وإيمانا من الهيئة بدور الجمعية المهني في رفع شأن مهنة المحاسبة و المراجعة فى مصر، كما تعهد بتوفير كافة إمكانيات الجمعية المهنية للمساهمة فى رفع كفاءة العاملين بالهيئة.

ويتيح الاتفاق الاستفادة من خدمات جمعية المحاسبين والمراجعين المصرية بالمشاركة في الدورات والبرامج التدريبية والمؤتمرات التي تنظمها الجمعية، وتبادل الخبرات ،ومناقشة كافة الأمور المتعلقة بمزاولة مهنة المحاسبة والمراجعة، والإطلاع على البحوث والدراسات العلمية.

انت الان تتصفح خبر بعنوان «عمران»: «لجنة مراجعة معايير المراجعة» انتهت من تعديلات معايير المحاسبة المصرية ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا المصرى اليوم

أخبار ذات صلة

0 تعليق