أسواق / إقتصاد / بوابة الشروق

«فاينانشيال تايمز»: عقبات تهدد استثمارات استخراج الغاز من البحر المتوسط

• التنافس الإقليمى بين الدول المطلة على حقول الغاز فى المتوسط قد يفاقم النزاعات الحدودية بينها
• إغراق العالم فى الغاز الروسى والأمريكى الرخيص يؤثر على جدوى الاستثمارات
قالت صحيفة «فاينانشيال تايمز» البريطانية، إن التنافس الإقليمى بين الدول المطلة على حقول الغاز فى البحر الأبيض المتوسط، من شأنه مفاقمة النزاعات الحدودية بينها وتعطيل الاستثمارات الجديدة للاستخراج، كما أن الزيادة المتوقعة فى الإنتاج من مصر وإسرائيل وقبرص يؤثر على جدوى تلك الاستثمارات فى وقت تغرق فيه أسواق الطاقة العالمية فى الغاز الرخيص القادم من روسيا والولايات المتحدة.

وقال التقرير إن ثمة «تنافس إقليمى» على استخراج الغاز من البحر الأبيض المتوسط بين مصر وإسرائيل وقبرص ولبنان، «مصر تستعد لتغيير كلى فى قطاع الطاقة بعد اكتشاف حقل ظهر وإسرائيل وقبرص تطمحان لإنهاء اعتمادهما على الطاقة المستوردة وتحقيق مكسب اقتصادى من تصدير الفائض كما أن لبنان فتحت مياهها الإقليمية أمام عمليات استكتشاف الغاز فى المتوسط».

«من المحتمل أن يفاقم هذا التنافس من النزاعات الحدودية التى تعود لعقود ويولد توترات جديدة»، نقلت الصحيفة عن إيمانويل كاراجيانيس، المتخصص فى أمن الطاقة فى «كنجز كوليج» بلندن، مضيفا أن السعى لاستثمار احتياطيات الغاز قد يغير بشكل درامى المناخ السياسى والاقتصادى فى شرقى المتوسط.

وتابع التقرير، أنه حتى وإن تمكنت الدول المعنية من حل خلافاتها السياسية، ستبقى هناك عقبات تجارية، فى ظل كون أسواق الطاقة العالمية غارقة فى الغاز الرخيص من روسيا والولايات المتحدة، ومناطق أخرى من العالم.

ونقلت الصحيفة، عن جاريث وينرو، المحلل المستقل فى مجال الطاقة والسياسة الخارجية، قوله «تبقى العقبات تجارية بقدر ما هى سياسية»، وأضاف: «سيكون من الصعب على غاز شرق المتوسط أن ينافس».

لكن «فاينانشيال تايمز» أبرزت أيضا ميزة غاز المتوسط كونه «أكبر مصادر الطاقة القريبة من أوروبا»، وقالت إنه على الرغم من العقبات المحتملة هناك تقدم على صعيد الاكتشافات ومساعى الشركات العالمية لتعزيز اكتشافاتها فى المنطقة.

وتابعت: «فى الشهر الماضى بدأت شركة إينى الإيطالية وشريكتها توتال الفرنسية فى استكشاف حقول جنوب قبرص، كما بدأ أيضا العام الماضى تطوير حقل ليفياثان الإسرائيلى من قبل شركة نوبل إنرجى الأمريكية باستثمارات بلغت 3.75 مليار دولار أمريكى، وهناك أنباء هذا العام عن اكتشافات جديدة قرب اليونان».

وأضافت أن آفاق اكتشاف مصدر كبير للطاقة على مقربة من أوروبا يبدو خيارا استراتيجيا جذابا، لا سيما أن احتياطيات بحر الشمال فى تناقص مطرد، وثمة مخاوف فى أوروبا من اعتمادها على روسيا.

انت الان تتصفح خبر بعنوان «فاينانشيال تايمز»: عقبات تهدد استثمارات استخراج الغاز من البحر المتوسط ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا بوابة الشروق

قد تقرأ أيضا