أسواق / إقتصاد / الجزيرة نت

بتكوين.. ما السبب الحقيقي وراء صعودها؟

قال صحيفة ليزيكو الفرنسية إن الانتشار السريع لعملة بتكوين وبلوغها مستويات تتجاوز العشرة آلاف دولار لا يمكن تفسيرهما إلا بالعثور على منجم للثروة واعد بشكل لا يصدق، أو بتشكل فقاعة على غرار فقاعة أسهم شركة مسيسيبي في القرن الـ18 وأسهم شركات الإنترنت في القرن العشرين.

واستبعدت الصحيفة أن يكون الصعود القوي للبتكوين مرتبطا بالعثور على خزان للثروة لكون العملة موجودة منذ ما يقرب من عشر سنوات، في حين اعتبرت "بتكوين" بمثابة "فقاعة هائلة" يمكن أن تنفجر في أي يوم مثلما هو الحال مع فقاعات أخرى.

واستعرضت الصحيفة في مقال نشر أمس الأربعاء ستة أسباب قالت إنها تقف وراء هذا الصعود السريع للبتكوين، ويتعلق الأول بجاذبية كل ما هو جديد ليس عند لحظة ولادته -فعملة بتكوين بدأ العمل بها منذ سنوات- وإنما عند بلوغه مرحلة النضج الأول، مثلما حدث مع أسهم شركات الحديد في القرن الـ19 وقيم الإنترنت في القرن العشرين.

وقالت الصحيفة إن السبب الثاني الذي يبرر هذا الارتفاع الكبير لقيمة بتكوين يرتبط بإغراءات الربح، حيث إن الكثير من المستثمرين والمدخرين يرغبون في وضع حصة صغيرة من أموالهم في أوجه استثمار تجعلهم يحلمون.

وتحدثت الصحيفة أيضا عن السبب الثالث للطفرة التي تشهدها بتكوين، وهو النجاح الذي حققته عملية الإصدار الأولي للعملات الرقمية خلال هذا العام، حيث تم بيع عملات مثل "بتكوين" في شكل عملات مشفرة.

أما السبب الرابع فيتعلق بالطلب القوي في مقابل معروض ضعيف من قطع بتكوين لا تتجاوز قيمتها الإجمالية مئتي مليار دولار، وهو ما يمثل أقل من ربع قيمة شركة آبل أو يوازي الكتلة النقدية في بلد صغير.

غسيل الأموال
وتضيف الصحيفة سببا خامسا يرتبط بالاستخدام المكثف لعملة بتكوين في تنفيذ عمليات غش أو غسيل أموال رغم إقرارها بأن ذلك لا يمكن قياسه.

وأشارت الصحيفة إلى أن ثمة سببا سادسا أكثرا عمقا ويتعلق بظهور نظام نقدي جديد يختلف جذريا عن النظام الذي تأسس قبل آلاف السنين، فقد ظل صك العملات دليلا على السلطة، وعلى مدار القرون الثلاثة الماضية كانت هذه السلطة متمركزة بيد الدول التي تفوضها بدورها للبنوك المركزية، لكن المجتمع الرقمي -تقول الصحيفة- تشكل بطريقة مختلفة.

وأوضحت أنه على الرغم من استمرار الدور المركزي للدول فإن هذه الدول ستواجه صعوبة في مقاومة المجتمع الرقمي، حيث إنه مع ارتفاع مستويات الضريبة بات التهرب لدى عمالقة العالم الرقمي أسهل إلى حد ما، وأشارت إلى أن النقود الرقمية تشكل بدون شك مكونا منطقيا لهذا العالم الجديد.

وقالت الصحيفة إن البنوك المركزية يمكنها أن تصدر النقود الرقمية الخاصة بها، لكن هذه البنوك فقدت أرصدتها خلال السنوات القليلة الماضية باعتمادها سياسات غير اعتيادية عبر التيسير النقدي لمواجهة الأضرار الناجمة عن الأزمات المالية.

واعتبرت الصحيفة أن نجاح بتكوين ربما عكس حالة الركض نحو عالم جديد تكون سمته الأساسية عملة القرن الـ21.

انت الان تتصفح خبر بعنوان بتكوين.. ما السبب الحقيقي وراء صعودها؟ ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا الجزيرة نت

قد تقرأ أيضا