غادة عبد الرازق بين حرب الأجهزة ونيران اللجان الإلكترونية

الجزيرة نت 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

صعد وسم "#غاده_عبدالرازق_افشل_ممثله" على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، وأصبح خلال ساعات قليلة الوسم الأول في مصر.

وتضمن الوسم هجوما واسعًا على الفنانة المصرية غادة عبد الرازق، على خلفية تصريحاتها حول السيطرة الأمنية على الأعمال الدرامية.

وكتبت الفنانة أمس الجمعة على حسابها الرسمي على موقع "إنستغرام" أنها تتعرض لما اعتبرتها "حربا" من مجموعة "إعلام المصريين"، وأنها لن تشترك هذه السنة في الأعمال الدرامية.

وأضافت "ولو سألتهم بتتكلمو باسم مين؟ يقولك: باسم الجيش أو المخابرات.. هل ده صحيح؟ مجرد سؤال علشان الوسط الفني كله بيسأل معايا: ده حقيقة ولا كذبة؟ أرجو الرد عني وعن زملائي".

وإثر انتشار استغاثتها، تعرضت غادة لحملة إلكترونية تتهمها بمحاولة تشويه الأجهزة الأمنية، وعلى رأسها الجيش. وكتب محمود ماهر أن الإساءة للجيش المصري مرفوضة، ولكنه أشاد بحرفية الفنانة قائلا إنها ممثلة جيدة جدًا، وتمنى لو كانت حظيت بمساعدة من اعتبرهم "أساتذة الزمن الجميل".

واستنكرت "نجلا بدر" أن تطلب الفنانة غادة أجرا عاليا بينما أعمالها لا تغطي قيمة راتبها، وخاطبتها قائلة "أعمالك أصلا غير ناجحة"، و"يكفيك أن المنتج يتحمل فشلك منذ ست سنوات".

كما شن حساب "هيلينا" على الفنانة هجوما لاذعا "أنت أصلا ممثلة فاشلة، وهذا أمر معروف.. فلست بحاجة إلى أن ترمي فشلك على البلد"، ليعلق وائل يوسف على زعم الفنانة أن هناك جهات سيادية تحاول منعها من الظهور في الدراما الرمضانية، بالقول "خلي الشاشة تنضف".
 
وقبل أيام، أعلنت غادة عبد الرازق أنها لم تحسم مشاركتها في السباق الرمضاني لعام 2019، رغم مشاركتها السنوية في بطولة المسلسلات الرمضانية.

انت الان تتصفح خبر بعنوان غادة عبد الرازق بين حرب الأجهزة ونيران اللجان الإلكترونية ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا الجزيرة نت

أخبار ذات صلة

0 تعليق