الأم المثالية للمركز الثالث تميزت بالقلب الذي لا يعرف الخوف

بوابة الشروق 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

ألماظ أبو السعود كرد، تميزت بأنها صاحبة القلب الذي لا يعرف الخوف بعد وفاة زوجها، فهي تزوجت وهي في عمر 15 عاما من رجل بسيط واستمرت حياتها الزوجية لمدة 15 سنة.

قالت «ألماظ»، البالغة من العمر 67 عاما، إن زوجها كان مريض بالقلب وقامت برعاية زوجها أكثر من 10 سنوات حتى توفاه الله.

وبدأت رحلة كفاح الأم بعد وفاة زوجها وقامت بتربية الأبناء وعلمتهم التمسك بالدين، فقد كان الابن الأول عند وفاة زوجها 8 سنوات، والثاني 4 سنوات، والثالث ولد بعد وفاة الزوج بشهر.

وأضافت أنها كانت تقيم بمكان نائي في وسط الجبل بمحافظة الفيوم، وعملت بالفلاحة واستصلحت الأرض الموجودة حول المنزل بالآلات البدائية، وكافحت الأم لتعليم الأبناء حتى تخرجوا من الجامعة ليكون الابن الأول ليسانس حقوق، والابنة الثانية ليسانس حقوق، والابنة الثالثة بكالوريوس تجارة.

وأوضحت أنها كانت تعمل في الأرض «فلاحة»، وأنها كانت تحفر في بير للبحث عن مياه للشرب، مشيرة إلى جيرانها فعلوا معها خير وأدخلوا لها المياه والكهرباء في «العشة» التي كانت تقيم فيها مع أبنائها في الجبل.

ملامح وجهه «ألماظ» يغلب عليه العزيمة والإصرار والتحدي، وقالت: «رغم صعوبة البيئة المحيطة بالمنزل فكنت دائما الأب والأم لأبنائي وكنت دائما أسابق الزمن لكي أجعل أبنائي من أصحاب المؤهلات العليا».

وتمنت «ألماظ»، أنها عندما تقابل الرئيس عبد الفتاح السيسي، أن تطلب منه أن تسافر للحج وأن تزور بيت الله وقبر الرسول، وأنها ستدعوا له أنه يوفقه في أمور الدولة.

انت الان تتصفح خبر بعنوان الأم المثالية للمركز الثالث تميزت بالقلب الذي لا يعرف الخوف ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا بوابة الشروق

أخبار ذات صلة

0 تعليق