انخفاض الجنية الإسترليني للجلسة السابعة على التوالي للأدنى له في أكثر من عام أمام الدولار الأمريكي

اخبار الفوركس اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

لمتابعى التداول بالعملات واخبار الفوركس نحرص فى بوابة أخبار مصر على جلب كل جديد من احداث تطرأ على سوق التداول العربي والعالمى واسعار العملات .

تراجعت العملة الملكية الجنيه الإسترليني خلال الجلسة الأمريكية لنشهد الأدنى لها منذ 26 من حزيران/يونيو من العام السابق 2017 أمام الدولار الأمريكي، موضحة أطول مسيرات خسائر يومية لها منذ أواخر عام 2016 وتعد بصدد أطول مسيرات خسائر أسبوعية لها منذ أوائل عام 2017 مع توجهها لتكبدها لخامس خسائر أسبوعية لها على التوالي عقب التطورات والبيانات الاقتصادية التي تبعنها اليوم الجمعة عن الاقتصاد الملكي البريطاني ونظيره الاقتصاد الأمريكي أكبر اقتصاد في العالم.

 

في تمام الساعة 02:51 مساءاً بتوقيت جرينتش انخفض زوج الجنية الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي بنسبة 0.33% إلى مستويات 1.2782 مقارنة بمستويات الافتتاحية عند 1.2824 بعد أن حقق الزوج أدنى مستوى له في أكثر  من عام عند 1.2723، بينما حقق الأعلى له خلال تداولات الجلسة عند 1.2837.

 

هذا وقد تابعنا عن الاقتصاد الملكي البريطاني صدور قراءة مؤشر الإنتاج الصناعي والتصنيعي لشهر حزيران/يونيو والتي أوضحت تباطؤ نمو الإنتاج التصنيعي إلى 0.4% مقابل 0.6% في أيار/مايو الماضي، متفوقة على التوقعات عند 0.3%، بينما أظهرت قراءة الإنتاج الصناعي ارتفاعاً 0.4% متوافقة بذلك مع التوقعات مقابل تراجع 0.2% في أيار/مايو.

 

وجاء ذلك بالتزامن مع أظهر قراءة الميزان التجاري للبضائع تقلص العجز إلى 11.4 مليار جنية إسترليني مقابل 12.5 مليار جنية إسترليني، متفوقة بذلك على التوقعات التي أشارت لتقلص العجز إلى 12.0 مليار جنية إسترليني، وجاء ذلك مع إصدار مكتب الإحصاء الوطني البريطاني ثاني تقديرات شهرية للناتج المحلي الإجمالي ولشهر حزيران/يونيو التي جاء بنسبة 0.1% مقابل 0.3% في أيار/مايو الماضي، أسوء من التوقعات عند 0.2%.

 

كما تابعنا أيضا أظهر قراءة مؤشر الخدمات للثلاثة أشهر المنقضية في حزيران/يونيو تسارع النمو إلى 0.5% مقابل 0.4%، دون التوقعات عند 0.6%، وجاء ذلك بالتزامن مع صدور القراءة الأولية للناتج المحلي الإجمالي عن الربع الثاني والتي أوضحت تسارع النمو إلى 0.4% متوافقة مع التوقعات مقابل نمو 0.2% في الربع الأول، كما أظهرت القراءة السنوية للمؤشر ذاته تسارع وتيرة النمو إلى 1.3% متوافقة مع التوقعات مقابل 1.2%.

 

وجاء ذلك أيضا بالتزامن مع أظهر القراءة الأولية للربع الثاني للاستثمار في الأعمال التجارية ارتفاعاً 0.5% مقابل تراجع 0.4% في الربع الأول، متفوقة على التوقعات التي أشارت لارتفاع 0.4%، بينما أظهرت القراءة السنوية لمؤشر ذاته تباطؤ وتيرة النمو إلى 0.8% مقابل 2.0% في القراءة السنوية السابقة، بخلاف ذلك ولا تزال العملة الملكية الجنية الإسترليني تحت الضغوط من تنامي فرص خروج بريطانيا بشكل غير منتظم من الاتحاد الأوروبي.

 

على الصعيد الأخر، فقد تابعنا عن الاقتصاد الأمريكي الكشف عن بيانات التضخم وفقاً لقراءة مؤشر أسعار المستهلكين والتي أظهرت تسارع نمو الضغوط التضخمية إلى 0.2% متوافقة مع التوقعات مقابل 0.1% بفي حزيران/يونيو الماضي، بينما أوضحت القراءة الجوهرية للمؤشر ذاته استقرار وتيرة النمو عند 0.2% متوافقة مع التوقعات دون تغير يذكر عن ما كانت عليه في القراءة السابقة لشهر حزيران/يونيو.

 

أما عن القراءة السنوية لمؤشر أسعار المستهلكين فقد أوضحت استقرار وتيرة النمو عند 2.9% متوافقة مع التوقعات دون تغير يذكر عن ما كانت عليه في القراءة السنوية السابقة لشهر حزيران/يونيو، بينما أظهرت القراءة السنوية الجوهرية للمؤشر ذاته تسارع وتيرة النمو إلى 2.4% مقارنة بالقراءة السنوية السابقة لشهر حزيران/يونيو والتوقعات عند 2.3%.

انت الان تتصفح خبر بعنوان انخفاض الجنية الإسترليني للجلسة السابعة على التوالي للأدنى له في أكثر من عام أمام الدولار الأمريكي ونحن فى بوابة أخبار مصر لا نتحمل أى مسؤولية تجاه هذا الخبر ويمكن الرجوع الى المصدر الاصلي للخبر من هنا اخبار الفوركس اليوم

0 تعليق